icons
البث المباشر

آخر الأخبار

كندا: محتجون يعترضون شاحنات تنقل أسلحة للسعودية ويطالبون بإنهاء الحرب في اليمن

كندا: محتجون يعترضون شاحنات تنقل أسلحة للسعودية ويطالبون بإنهاء الحرب في اليمن

اثناء اعتراض المتظاهرون المناهضون للحرب في هاميلتون الشاحنات

المهرية نت - ترجمة خاصة
الثلاثاء, 26 يناير, 2021 - 12:33 صباحاً

قام مجموعة من المتظاهرين المناهضين للحرب في اليمن، يوم الإثنين، في مدينة هاميلتون الكندية باعتراض إحدى شاحنات النقل احتجاجاً على ما يقولون إنها "تجارة" تغذي حرب المملكة العربية السعودية في اليمن.

 

وذكرت هيئة الإذاعة الكندية (CBC) إن أعضاء في منظمتي "world beyond war" و "العمل ضد تجارة الأسلحة" المناهضتين لتجارة الأسلحة قاموا باعتراض شاحنة تابعة لشركة "بادوك" للنقل الدولي، المتهمة بنقل أسلحة للسعودية.

 

واتهمت منظمة "world beyond war" في بيان إعلامي لها، شركة النقل بشحن مركبات مدرعة خفيفة إلى المملكة العربية السعودية.

 

وتقول المنظمة، إن شركة النقل بذلك تدعم "الحرب الوحشية التي تقودها السعودية في اليمن، والتي أودت بحياة ربع مليون شخص تقريبًا". مطالبة الحكومة الكندية بوقف صادرات الأسلحة إلى السعودية.

 

وأشارت هيئة الإذاعة الكندية إلى أن احتجاجات نظمت في مدينة هاميلتون كجزء من يوم عالمي للتضامن مع اليمن.

 

وتعيش البلاد في حرب أهلية دامية بين تحالف عسكري تقوده السعودية وتدعمه الولايات المتحدة ضد المتمردين الحوثيين الذين يسيطرون منذ 2014 على معظم شمال اليمن، بما في ذلك العاصمة صنعاء.

 

وفي الولايات المتحدة، أعلنت إدارة دونالد ترامب الحوثيين منظمة إرهابية أجنبية، وهو التصنيف الذي دخل حيز التنفيذ في 19 يناير / كانون الثاني، ويراجع الرئيس جو بايدن، الذي تولى منصبه بعد يوم واحد، قرار إدارة ترامب.

 

وتسببت الحرب في اليمن بـ"أسوأ أزمة إنسانية في العالم" حيث نزح أكثر من أربعة ملايين شخص ويحتاج 80 في المائة من السكان إلى المساعدة.

 

ويقول المحتجون إن اليمن يعتبر واحداً من أكثر دول العالم التي تشهد أعلى معدلات الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا.


تعليقات
square-white المزيد في محلي