icons

آخر الأخبار

قيادي باعتصام المهرة: سقطرى أصبحت فريسة للأطماع الخارجية والانتقالي يسهل أطماعها

الشيخ عبود قمصيت

الشيخ عبود قمصيت

المهرية نت - متابعة خاصة
الثلاثاء, 14 سبتمبر, 2021 - 08:23 مساءً

قال نائب رئيس لجنة اعتصام المهرة، عبود هبود قمصيت، إن الانقلاب العسكري على مؤسسات الدولة في أرخبيل سقطرى وماتبع ذلك من أحداث، كشفت نوايا الإمارات وأطماعها في المحافظة من خلال دعم مليشيا الانتقالي للسيطرة على الجزيرة ذات الموقع الاستراتيجي.

 

وقال قمصيت، في منشور على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، إن سقطرى أصبحت فريسة للتدخلات الأجنبية، وعملت الإمارات على التوقيع مع شركات إسرائيلية لتوسعة المطار إنشاء مدرج خاص للطيران الإماراتي، وقاعدة تجسس بحرية.

 

وأشار إلى أن تدخل الشركات الإسرائيلية للعمل في سقطرى جاء بتنسيق مع وزارة النقل اليمنية التي يترأسها وزير محسوب على مليشيا المجلس الانتقالي، وما إدخال الانتقالي كشريك في الحكومة إلا بضغط إماراتي من أجل تسهيل أطماعها في سقطرى واليمن.

 

كشفت الأحداث في سقطرى والانقلاب العسكري على مؤسسات الدولة اليمنية في محافظة أرخبيل سقطرى نوايا الإمارات واطماعها في سقطرى من خلال دعم مليشيات الانتقالي والسيطرة على الجزيرة اليمنية التي تتمتع بموقع إستراتيجي هام وسط المحيط الهندي حيث ممر التجارة العالمي. اليوم جزيرة سقطرى أصبحت فريسة للتدخلات الأجنبية وعملت الإمارات على التوقيع مع شركات إسرائيلية لتوسعة مطار سقطرى وإنشاء مدرج خاص للطيران الإماراتي، وإنشاء قاعدة تجسس بحرية وفضائية على المنطقة. تدخل الشركات الإسرائيلية للعمل في سقطرى جاء بتنسيق مع وزارة النقل اليمنية التي يترأسها وزير محسوب على مليشيات المجلس الانتقالي، وما إدخال الانتقالي كشريك في الحكومة إلا بضغط إماراتي من أجل تسهيل أطماع الإمارات في سقطرى واليمن. من يتحمل المسؤولية التاريخية عن هذا العبث وانتهاك السيادة اليمنية والتدخلات الخارجية السافرة في شؤون سقطرى والمهرة واليمن بشكل عام ، هم أولئك المسؤولين الذين تواطؤ مع السعودية والإمارات ولم يحركوا ساكن لإيقاف هذا العبث وهم على رأس هرم السلطة في اليمن. الانتهاكات الخارجية بحق السيادة اليمنية كل يوم تزداد والأمر يحتاج وقفة وإرادة يمنية موحدة ينسى فيها الجميع المشاكل والصراعات الداخلية ويركزون على القضايا الوطنية الهامة ، لأن التاريخ لن يرحم كل متخاذل تجاه ما يحدث في اليمن بشكلاً عام. الشيخ / عبود هبود قمصيت المهري نائب رئيس لجنة اعتصام المهرة

Posted by ‎الشيخ / عبود هبود قمصيت‎ on Tuesday, September 14, 2021

وتابع القيادي في اعتصام المهرة قائلاً: "من يتحمل المسؤولية التاريخية عن هذا العبث وانتهاك السيادة اليمنية والتدخلات الخارجية السافرة في شؤون سقطرى والمهرة واليمن بشكل عام، هم أولئك المسؤولين الذين تواطؤ مع السعودية والإمارات ولم يحركوا ساكناً لإيقاف هذا العبث وهم على رأس هرم السلطة في اليمن".

 

وأكّد أن الانتهاكات الخارجية بحق السيادة اليمنية تزداد كل يوم، والأمر يحتاج لوقفة وإرادة يمنية موحدة ينسى فيها الجميع المشاكل والصراعات الداخلية ويركزون على القضايا الوطنية المهمة، لأن التاريخ لن يرحم كل متخاذل تجاه ما يحدث في اليمن بشكل عام.


تعليقات
square-white المزيد في محلي