icons
البث المباشر

آخر الأخبار

دردشــة مع (عمـيـل)

الاربعاء, 01 يوليو, 2020

ببـســـاطــــة أقـــــول :
دردشــة مع ( عمـيـل )
وإمبريــالي ..!!!

                 - أ -

¤ حدثني ، وقد لمعت في عينيه ، فاجعة مخيفة :
إنها ظروف غير معقولة ، لذلك كمموا كل الأصوات ، وأوقفوا الصحف ، حجبوا المواقع ، وصادروا مقرات القنوات ، وتجهيزاتها .. وأعتقلوا النشطاء ، والسياسيين ، والصحافيين ..
وكل شخص لا يؤمن بما يؤمنون ..
¤ وأضاف : إنها ظروف غير طبيعية ..
وهم لا يحتملون سماع غير أصواتهم ..
جائوا ب( مجاهديهم ) ، وجعلوا منهم أدوات إعلام ، وصحافة ، وإذاعة ، وتلفزة ، ومجتمع مدني ، و ” حمران عيون ” ، وقيادات ضبط وربط !!، ومشرفين ، الكثير منهم ، لصوص مبهررين ، وفاسدين مهنجمين بالزوامل ، متسلحين بالصرخة ..!!
¤ وقال : إنها ظروف غير منطقية ..
وهم لا يرغبون في رؤية غير أنفسهم !! ، ونتائج أفعالهم ، و ( غزواتهم ) !!
¤ وأشار : إنها أوقات صعبة ومصيرية .. فمسلحيهم الثوريين يقاتلون ، ويكرون ، ويواصلون غزواتهم في كل جبهات اليمن ، على مختلف مدنها ، وقراها ، وحدودها .. دفاعاً عن ( الكرامة ) ، و ( الحياة ) ، و ( العزة ) ، و ( مؤسسات الدولة ) ، ودحراً للدواعش والخونة ..
فعم الخراب ، وأفتقر الناس ، وسفكت الدماء ، وتيتم الأطفال ، وتأرملت النساء ، وأنتشر الموت في كل الزوايا والأمكنة !!

            - ب -

¤ وهنا ، هنا تحديداً ، وقد فاض الكيل !! ..
قاطعته ، صارخا في وجهه ، بكل ما يسكنني من ( ولاء ) ، و( وطنية ) !! :
أنت عميل ومرتزق ..!!
أنت داعشي صليبي .. !!!
بل أنت عدو الله والإسلام .. !!!
لا ، لا ..
بل أنت أمريكي ،
صهيوني ،
بريطاني ،
سعودي ،
إماراتي ،
بحريني ،
كويتي ،
قطري ،
مغربي ،
مصري ،
سوداني ،
أردني ،
أمبريااااااالي ..!!!
بل أنت ….؟
أنت …..؟؟
أنت ….....؟؟؟
لم أتمكن من إكمال توصيفه ، بعد أن عجزت عن إيجاد ما يستحقه من توصيف ..
¤¤ لكنني قلت له ، مختتماً :
ما نبالي !!

           - ج -

الموت لإمريكا
اللعنة على اليهود
أل......
أل........
¤ قووووم ... قم ... قامت قيامتك !!
¤¤ وهنا أنتفضت مذعوراً :
مالك ، مالك يا مرة ؟!
¤ أنت الذي مالك ؟ ..
مصايحة وزباط ورفاس وأنت راقد .. لا خليتني أرقد ، ولا رقدوا الجهال ..
حتى الجيران ما رقدوا من صوتك ..!
قلت يمكن جالك الرازم وعلقك من أرجلك لا فوق ..!!!!
¤¤ أعوذ بالله منك ومن عيالك ، ومن الجيران ، والرازم ، يا مرتزقه ..
أنا في الجبهة من جبل ، لا وادي ، ومن قرية لا مدينة ألاحق الدواعش ، وأنت تمكنيني رازم وجيران ..
حرام وطلاق لو كنت خليتيني بس أزيد  5 دقائق ،  5 دقائق بس أني كنت با أدنه هذا العميل الداعشي المرتزق ..!!!
¤ ساااااااابر

         - د -

## تنبيـــــه ..!
هذا مجرد رؤيان وليس على النائم حرج .
-----------------------------
☆ الرئيس التنفيذي لمركز التأهيل وحماية الحريات الصحافية  CTPJF
☆☆ رئيس تحرير صحيفة "السـلطـة الـرابـعـة"
 

المقال خاص بموقع "المهرية نت"