icons

آخر الأخبار

عضو في البرلمان يكشف عن مخطط إماراتي لتقسيم محافظة الحديدة

المخطط يسعى إلى فصل المخا عن تعز ومديريات الساحل عن الحديدة

المخطط يسعى إلى فصل المخا عن تعز ومديريات الساحل عن الحديدة

المهرية نت - الحديدة - خاص
السبت, 07 نوفمبر, 2020 - 12:10 صباحاً

كشف عضو في مجلس النواب (البرلمان)، الجمعة، عن مخطط إماراتي جديد يهدف إلى تقسم محافظة الحديدة غربي البلاد.

 

وأوضح محمد احمد ورق، عضو مجلس النواب ورئيس مجلس تهامة الوطني، أن المخطط الإماراتي، يهدف إلى تقسيم جزء من المحافظة، تحت مسمى "محافظة الساحل الغربي".

 

ولفت في منشور مقتضب على حسابه بموقع التواصل "فيسبوك"، إلى أن حدود المحافظة الجديدة تبدأ من منطقة الجاح (شمالاً) بالحديدة إلى باب المندب (جنوباً) وعاصمتها المخا التابعة إدارياً لمحافظة تعز".

 

وأضاف عضو البرلمان، إلى "أنه تم جمع التوقيعات على المخطط الإماراتي من بعض أعضاء السلطات المحلية بمديريات الساحل، معتبراً ذلك أحد نتائج سقوط مديرية الدريهمي وتداعياتها التي يجهلها الكثير " حد قوله

 

وتساءل "ورق"، عن "تجاهل هؤلاء الموقعون لجريمة توفير غطاء قانوني (عبثًا) لتقسيم تهامة، وإضعاف حجمها حتى يسهل السيطرة عليها وتقليص نقاط القوة لديها ليسهل احتواءها وتكريس سياسة الاقصاء والتهميش لها والنهب المنظم لثرواتها."

 

ولفت إلى أن "إعطاء المحافظة الجديدة لطارق عفاش (نجل شقيق الرئيس الأسبق المدعوم اماراتياً) للسيطرة على باب المندب ومحاولة "فصل تعز عن الساحل ليكون الشرطي الاقليمي والدولي في الساحل التهامي".

 

وفي 2019، كشفت مصادر عسكرية في محور تعز، عن خطة اماراتية جديدة لتقسيم محافظة تعز وإنشاء إقليم “المخاء” على سواحلها المطلة على البحر الأحمر.

 

وأوضحت المصادر، أن الاماراتيين يمهدون إلى فصل الريف الغربي للمحافظة ومحوره “مديرية الحجرية” ليكون ضمن إقليم “المخا” الممتد من باب المندب مرورا بذوباب وموزع والوزاعية وصولا إلى مدينة المخا غربا على البحر الأحمر.

 


تعليقات
square-white المزيد في محلي