icons
البث المباشر

آخر الأخبار

الأمم المتحدة توثق 163 هجوما على مرافق صحية باليمن

الأمم المتحدة توثق 163 هجوما على مرافق صحية باليمن

جانب من الدمار الذي لحق بمستشفى الأمل في تعز- ناشطون

المهرية نت - خاص
الثلاثاء, 27 أكتوبر, 2020 - 12:36 صباحاً

أعلنت الأمم المتحدة، الإثنين، توثيق163 هجوما على مستشفيات ومرافق طبية في اليمن، منذ مطلع العام 2015.

 

وأفاد مكتب منسّق الأمم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في اليمن في بيان له، إن الهجوم الذي طال مستشفى الأمل لعلاج الأورام السرطانية في محافظة تعز يوم السبت الماضي، تسبب في إصابة اثنين من العاملين بمجال الرعاية الصحية.

 

وأضاف: كما ألحق الهجوم أضرارًا بالمرفق، وخلفّ المرضى، ومعظمهم من الأطفال، في حالة من الذعر. 

 

واعتبرت منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن "ليز غراندي: "أي هجوم على أي مركز صحي أمر غير مقبول، مؤكدة أن الهجوم على مستشفى لعلاج السرطان، حيث يتلقى الأطفال المريضون للغاية العلاج المنقذ للأرواح، يعدّ أمرًا بغيضً."  

 

وأوضحت أن شركاء العمل الإنساني في مجال الصحة وثقوا 163 هجمة على المستشفيات والمرافق الطبية الأخرى في جميع أنحاء اليمن منذ بداية الحرب في عام 2015م.

 

وبينت أن نصف المرافق الصحية يعمل في أنحاء البلد حالياً، كما تواجه الغالبية العظمى من هذه المرافق التي تعمل نقصً ا في الأدوية والإمدادات والمعدات والعاملين.  

 

وأكدت "غراندي" أن النظام الصحي حتى قبل تفشي جائحة كورونا كان يواجه ضغوطا كبيرة.

 

وتابعت: النظام الصحي بعد وباء "كورونا" أصبح على المحك وقائم على الدعم. وفقط عندما أصبحت ا لحاجة ماسة إليه، لم نعد قادرين على تقديم نفس مستوى الدعم كما كنا نفعل في الماضي وذلك لأننا لا نملك التمويل الذي نحتاجه."  

 

وأشارت غراندي: "سيفقد عدد هائل يبلغ 9 ملايين يمني بصورة شبه مؤكدة إمكانية الوصول إلى الخدمات الصحية الأساسية مع حلول نهاية العام إذا لم نحصل على المزيد من الدعم ".

 

كما أفادت: "إذا أجُبرنا على تقليص أو إغلاق برامجنا الصحية، سيكون الأثر فورياً ولا يمكن تخيله وربما لا يمكن تداركه." 

 

ولا تزال اليمن تشهد أسوأ أزمة إنسانية في العالم. إذ يحتاج ما يقرب من 80 في المائة من السكان - أي أكثر من 24 مليون شخص - إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية والحماية.

 


تعليقات
square-white المزيد في محلي