icons
البث المباشر

آخر الأخبار

في الذكرى الـ58 للثورة.. جرحى الدفاع عن الجمهورية بتعز "يعيشون معاناة بالغة الوجع"

في الذكرى الـ58 للثورة.. جرحى الدفاع عن الجمهورية بتعز "يعيشون معاناة بالغة الوجع"

جرحى الدفاع عن الجمهورية يناشدون الحكومة إنقاذهم من المعاناة

المهرية نت - متابعة خاصة
السبت, 26 سبتمبر, 2020 - 02:52 صباحاً

ناشدت اللجنة الطبية العسكرية لجرحى محور تعز، الجمعة، الرئيس عبدربه منصور هادي والحكومة الشرعية، وقيادة الجيش اليمني، بسرعة إنقاذ جرحى المحافظة، ومعالجة أوضاعهم الصعبة.

 

وقالت اللجنة في بيان "تهنئة ومناشدة"، بمناسبة الذكرى الـ58 لثورة الـ26 من سبتمبر، إنه "من المؤسف أن تأتي هذه الذكرى وجرحى تعز، الذين جرحوا في سبيل الدفاع عن الجمهورية ودحر أحفاد الإمامة، يعيشون معاناة بالغة الوجع".

 

وأوضحت أن "أحرار اليمن في الـ 26 من سبتمبر 1962، تمكنوا من دفن الكهنوت الإمامي، وأسسوا نظاماً جمهورياً يعتبره اليمنيون مكسبًا عظيماً ويعضون عليه بنواجذ الانتماء للوطن".

 

وأضافت "إن المعاناة التي يعيشها جرحى تعز سببها إهمال الجهات العليا التي لم تدعم اللجنة الطبية العسكرية بمبالغ مالية ولم تخصص لها ميزانية تمكنها من معالجتهم".

 

وأشارت إلى، أن "أعمال اللجنة قائمة على الحلول الترقيعية التي لجأت إليها تعز، والمتمثلة بخصم 1000 ريال من مرتبات منتسبي محور تعز، وموظفي تعز، وهي مرتبات غير منتظمة شهريا".

 

وجددت اللجنة في ختام بيانها، بمناشدة الجهات المسؤولة، بسرعة إنقاذ جرحى تعز، مؤكدة أن "معاناتهم بلغت حدا لا يطاق" على حد قولها.

 

ويصل عدد الجرحى في تعز إلى أكثر من 22 ألف جريح أصيبوا في المحافظة ذاتها منذ سنوات، بينهم ثمانية آلاف جريح بحاجة للعلاج والتدخل الجراحي في مستشفيات خارج البلاد وآخرون يعانون من جروح بليغة وإعاقات دائمة بسبب الحرب، وفق تصريحات سابقة لأمين عام رابطة جرحى مدينة تعز نشوان الحيدري.

 


تعليقات
square-white المزيد في محلي