icons

آخر الأخبار

هبوط حاد في أسعار المشتقات النفطية عالميا

براميل نفطية

براميل نفطية

المهرية نت - وكالات
الجمعة, 26 نوفمبر, 2021 - 12:21 مساءً

هوت أسعار النفط الخام بحدة، الجمعة، مع عودة العديد من دول العالم لفرض قيود بعد اكتشاف متحور جديد لفيروس كورونا في أفريقيا، تضاف إلى مخاوف من تخمة المعروض في الأسواق العالمية.

وبحلول الساعة 8: 10(ت.غ)، هبطت عقود خام برنت القياسي، تسليم يناير/كانون الثاني، 3.88 دولار أو بنسبة 4.72 بالمئة، إلى 78.34 دولا للبرميل.

وهوت عقود خام غرب تكساس الوسيط الامريكي، تسليم يناير/كانون الثاني، 4.39 دولار أو بنسبة 5.6 بالمئة، إلى 74 دولارا للبرميل.

وبدأ العديد من الدول حول العالم قيودا، خصوصا على السفر من أفريقيا، بعد اكتشاف اصابات بمتحور B1529.1 الذي يقول خبراء الصحة بأنه أشد فتكا من "دلتا".

ومن شأن عودة دول إلى فرض قيود واغلاقات تراجع الطلب على الخام، في وقت يتوقع ان يجل المعروض فائضا بعد قرار دول كبرى سحب منسق من مخزوناتها الاستراتيجية في مسعى لكبح الأسعار.

والأربعاء، أمر الرئيس الأميركي جو بايدن باستخدام 50 مليون برميل من الاحتياطي الاستراتيجي الذي تحتفظ به الولايات المتحدة لحالات الطوارئ، في خطوة قال أنها منسقة مع مستهلكين كبار آخرين مثل الهند والصين واليابان والمملكة المتحدة وكوريا الجنوبية.

وبالفعل، اعلن بعضا من هذه الدول استخدام كميات من مخزونها الاستراتيجي، لتصل الكمية المتوقع ضخها من الخزونات بين 70 – 80 مليون برميل.

والخميس، قالت منظمة "اوبك" إن الأسواق العالمية ستواجه فائضا في معروض الخام في الربع الأول من العام 2022، إذا مضى كبار المستهلكين قدما بالسحب من المخزون.

وتوقعت "اوبك" فائضا بمقدار 400 ألف برميل في يناير/كانون الثاني القادم، يرتفع إلة 2.3 مليون برميل في فبراير/شباط التالي.

ومن المقرر أن يعقد وزراء دول "اوبك" وحلفاء من خارجها فيما يعرف بـ"اوبك+" اجتماعا الأسبوع المقبل، للنظر فيمت إذا كان التحالف سيمضي في خطة اعتمدت سابقا بزيادة الإنتاج بمقدار 400 ألف برميل يوميا حتى نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل.‎ 

 

 


كلمات مفتاحية: أسعار النفط هبوط
تعليقات
square-white المزيد في اقتصاد