icons
البث المباشر

آخر الأخبار

الجيش الصومالي يحرر 33 طفلًا من قبضة حركة "الشباب"

الجيش الصومالي يحرر 33 طفلًا من قبضة حركة "الشباب"

تعيش الصومال قتالا مستمر منذ سنوات

المهرية نت - الأناضول
السبت, 15 أغسطس, 2020 - 10:21 صباحاً

تمكن الجيش الصومالي، الجمعة، من تحرير 33 طفلًا كانوا رهائن لدى حركة "الشباب" الإرهابية في محافظة شبيلي السفلى، جنوبي البلاد.


جاء ذلك بحسب بيان صادر عن الجيش الصومالي، قال فيه إن تحرير الأطفال جاءت خلال عملية شنها ضد عناصر الحركة الإرهابية.


وأشار البيان إلى أن العملية أسفرت عن تحرير 33 طفلا، فضلا عن تحييد 4 من عناصر الحركة.


وفي تصريحات للأناضول، قال إسماعيل مختار أورونجو، المتحدث باسم الحكومة، إن "حركة الشباب أخذت الأطفال عنوة من أسرهم من أجل عمل غسيل مخ لهم، وتم تحريرهم بفضل الجيش".


جدير بالذكر أن حركة "الشباب" التي تشكلت مطلع العام 2004 في البلاد، تسيطر على المناطق الواقعة جنوبي الصومال.


ولقد تمكنت قوات الجيش على مدار الأشهر الماضية، من تحرير بعض المناطق السكنية الواقعة تحت سيطرة الحركة في محافظات شبيلي السفلى، ومودوغ، وباكول، وغيدو.
وتحتل الحركة الكثير من القرى والبلدات جنوبي الصومال، وتشن بين الحين والآخر هجمات تستهدف من خلالها المدنيين وعناصر الأمن.


كما أن الحركة تجمع سنويا ملايين الدولارات عن طريق "الزكوات" خاصة من التجار، إلى جانب "إتاوات" (ضرائب بالقوة) تفرضها على الرعاة، والمزارعين في المناطق الخاضعة لسيطرتها.


ويخوض الصومال حربا منذ سنوات ضد "الشباب"، وهي حركة مسلحة تتبع فكريا لتنظيم "القاعدة"، تبنت العديد من العمليات الإرهابية التي أودت بحياة المئات.


تعليقات
square-white المزيد في عربي