icons

آخر الأخبار

الوداد المغربي يتعادل مع بترو أتلتيكو الأنغولي ويبلغ نهائي أبطال إفريقيا

المهرية نت - د ب أ
السبت, 14 مايو, 2022 - 01:20 صباحاً

 

بلغ الوداد البيضاوي المغربي، المباراة النهائية من دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، بعد تعادله 1 / 1 مع ضيفه بترو أتلتيكو الأنغولي، الجمعة، في إياب الدور قبل النهائي من المسابقة.

 

وكان الوداد قد فاز ذهابا خارج ملعبه 3 / 1، ليتأهل للنهائي متفوقا 4 2/ بمجموع المباراتين.

 

وسيلعب الوداد في النهائي مع الفائز من مواجهة وفاق سطيف الجزائري مع الأهلي المصري، والتي فاز خلالها الفريق المصري 4 / صفر ذهابا، في انتظار نتيجة مباراة الإياب غدا السبت.

 

وتقدم بترو أتلتيكو في الدقيقة 21 عن طريق جيلسون، فيما سجل أمير فرحان هدف التعادل للوداد في الدقيقة .27

 

وبدأت المباراة بأداء هجومي من جانب الوداد، الذي حاول تسجيل هدف مبكر يباغت به ضيفه ويعمق الفارق في مجموع المباراتين، لكنه واجه صلابة دفاعية من جانب بترو أتليتكو في ربع الساعة الأولى.

 

وهدد بديع أووك لاعب الوداد مرمى الفريق الأنجولي في الدقيقة السابعة، حيث سدد كرة من الجهة اليمنى للمرمى، لكنها مرت بعيدا عن الشباك.

 

وفي الدقيقة 21 نجح بترو أتلتيكو في تسجيل هدف التقدم عن طريق جيلسون الذي سدد كرة قوية سكنت الزاوية اليمنى لمرمى الحارس أحمد رضا تنكاوتي.

 

ولم يدم تقدم الفريق الأنغولي سوى سبع دقائق فقط، حينما نجح الوداد في إدراك التعادل عبر محمد فرحان، الذي وجه كرة عرضية داخل منطقة الجزاء بضربة رأس في الشباك.

 

وتصدى تكناوتي لفرصة خطيرة من بترو أتلتيكو بضربة رأس في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

 

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بتعادل الفريقين 1 / .1

 

ومع بداية الشوط الثاني، بادر بترو أتلتيكو إلى الهجوم، محاولا تسجيل هدف آخر يعيده إلى حسابات التأهل للمباراة النهائية.

 

واستحوذ الفريق الأنغولي على الكرة وحرم منافسه منها في أكثر من مناسبة، بل وهدد مرمى تكناوتي لكن بدون جدوى.

 

وسدد البديل يانو، مهاجم فريق بترو أتلتيكو ، كرة قوية ومباغتة من خارج منطقة الجزاء، لكنها مرت بمحاذاة القائم الأيمن لمرمى تكناوتي في الدقيقة .73

 

وشهدت ربع الساعة الأخيرة من المباراة، توقفها في عدة مناسبات بسبب التدخلات القوية من لاعبي الفريقين، وكذلك كثرة البطاقات الصفراء التي أشهرها الحكم في وجه اللاعبين وعددها خمس بطاقات، اثنين للوداد، وثلاث بطاقات من نصيب الفريق الأنجولي.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة، أنقذ القائم الوداد من اهتزاز شباكه بهدف ثاني، حيث تابع حارس مرماه تكناوتي فرصة خطيرة من جيلسون، ليتابعها زميله كروز بتسديدة ارتدت من القائم.

 

ولم تشهد باقي أحداث المباراة أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايتها بالتعادل /1 1، وهي النتيجة التي بفضلها تأهل الوداد للمباراة النهائية


تعليقات
square-white المزيد في رياضة