icons
البث المباشر

آخر الأخبار

طريق "هيجة العبد".. مأساة إنسانية أوجعت الكثير من السكان ومطالب بسرعة إصلاحها

طريق "هيجة العبد".. مأساة إنسانية أوجعت الكثير من السكان ومطالب بسرعة إصلاحها

مطالبات بإصلاح طريق هيجة العبد

المهرية نت - تقرير خاص
السبت, 21 نوفمبر, 2020 - 10:12 صباحاً

"اصلحوا الطريق ..الغبار يقتلنا.. صحتنا في خطر.. انقذونا".هذه شعارات رفعها طلاب وطالبات المدارس في مديرية المقاطرة بمحافظة لحج - جنوب اليمن في وقفتهم الاحتجاجية التي نفذوها يوم الخميس الموافق 19- 11/ 2020.


الوقفة الاحتجاجية  نُفذت في طريق هيجة العبد  وطالبت  الحكومة بإصلاح الطريق والوفاء بوعودها .


  طلاب هيجة العبد بمديرية المقاطرة ضاق بهم الحال وهم يسنشقون غبار الأتربة ، وعوادم الشاحنات بطريق هيجة العبد في ذهابهم وإيابهم - من وإلى المدارس ، ملابسهم ، أجسادهم ، أشكالهم ، وكأنهم خارجون من الأجداث.

 *معانات  الطلاب*
الطالبه تسبيح منصور ( 12 عاما) تقول للمهرية نت إن حالتها الصحية بدأت تتدهور من استنشاقها للغبار ، لأنها تعاني من التهابات في الجهاز التنفسي ، ولن تستطيع بعد اليوم الذهاب الى مدرستها التي تقع وسط طريق هيجة العبد.


تطالب تسبيح الحكومة والسلطات في لحج بسرعة إنقاذها وزملائها الطلاب من هذا العناء.

 

الطالبة شموخ المقطري هي الأخرى تشكو من (الربو التنفسي) وحالتها بدات تتدهور ..تحدثت معنا بمرارة وتقول صحتنا أصبحت في خطر.. انقذونا..  اصلحوا طريق هيجة العبد حتى نستطيع المحافظة على صحتنا والذهاب آلى المدارس وإستكمال التعليم.


الأستاذة  (أمرية قائد محمد قاسم) ترى بأن المستوى التعليمي للطلاب بدأ يتدهور بشكل كبير بسبب هذا الغبار الذي يملأ طريق هيجة العبد ويسب أضرارًا كثيرة للطلاب ، يمنعهم من الذهاب إلى المدرسة..وتضيف : إن كورونا الحقيقية موجودة بطريق هيجة العبد .


"أمرية" تُّحمل حكومة الشرعية والجهات المعنية والسلطات المحلية  مسئولية الاضرار التي تلحق  طلاب المدارس والعملية التعليمية،والاهالي .

 *أضرار أخرى*
 
السائق سمير عبده سالم الحمادي  يقول إن شاحنته انقلبت وموقف بأحد الاروان ، وأدى ذلك الى قطع الطريق بالكامل.


ويضيف عما قريب سنوقف أعمالنا - لأننا نخسر بشكل دائم...منذ شراء البضاعة في عدن وحتى وصولنا الى مدينة تعز... خسارة في خسارة. مافيش فائدة... الطريق كلها مخرب من نهاية طور الباحة وحتى الوصول الى مدينة تعز ،وفوق ذلك لا نسلم من الضرائب والمبالغ الكبيرة التي ندفعها للنقاط العسكرية من أسفل هيجة العبد وحتى الوصول إلى تعز.


من جهته  يقول السائق حامد المخشاش بأن معاناتهم مع خراب الطريق تزيد يوما بعد آخر ... كنا نقطع طريق هيجة العبد ساعات من يوم واحد ، والأن أصبح الطريق يأخذ منا ثلاثة أيام ، هذا إذا إستطعنا تجاوز الطريق بدون مشاكل أو عطل أو حادث إنقلاب.


عدد من سكان القرى المحاذية لطريق هيجة العبد تحدثو للمهرية نت.. وقالوا إنهم بدأوا  يتجهزون  للرحيل هم  وأسرهم   وذلك بسبب الأتربة والغبار والانقلابات المتكررة للشاحنات الكبيرة التي تهدد منازلهم  وأسرهم   حال سقوطها.

 *وعود كاذبة..ونداء استغاثه*
 
المهندس سامي الأكحلي.. تحدث (للمهرية نت)  بمرارة وقال:  حياة المواطنين أصبحت في خطر - بل حياة أربعة مليون نسمة أصبحت مهددة.


حوادث متكررة باليوم الواحد ، إنقطاعات للطريق بشكل دائم ، بل أن الطريق حاليا أصبح شبه مقطوع...وللأسف الشديد وزارة الأشغال تغط في نوم عميق وكأن حياة الناس عندها أصبحت لعبة.. وعود متكررة من الحكومة والسلطات المحلية بمحافظتي تعز ولحج بإصلاح الطريق ، ولكنها دون أي تنفيذ.


وللأسف الشديد حتى صندوق الإعمار السعودي هو الأخر يبدو أن وعوده ستتبخر  وستذهب أدراج الرياح، يقول الأكحلي.


وأطلق الأكحلي نداء استغاثة مطالبا التجار والداعمين الدوليين والمنظمات ورجال الخير سرعة التدخل قبل أن تحل كوارث إنسانية، لن نستطيع تفاديها مستقبلا .


تعليقات
square-white المزيد في تقارير المهرية