icons

آخر الأخبار

الأجهزة الأمنية في شبوة تنفي مزاعم "الانتقالي" اعتقال عدد من قياداته

أرشيفية

أرشيفية

المهرية نت - متابعة خاصة
الجمعة, 18 يونيو, 2021 - 05:50 مساءً

نفت قيادة قوات الأمن الخاصة بمحافظة شبوة، اليوم الجمعة، ما يتم تداوله من أخبار عن اعتقال وفد ما يسمى بـ"المجلس الانتقالي" المدعوم من أبوظبي بمحافظة حضرموت في أحد النقاط الأمنية التابعة للمحافظة.

 

وقال مصدر أمني بمحافظة شبوة، "إن أفراد الأمن قاموا بتفتيش السيارات عند مرور الوفد في أحد النقاط الأمنية ووجدوا فيها منشورات وأدبيات تحرض على الدولة ومؤسسات الشرعية وأجهزتها الأمنية وخاصة على أجهزة الأمن في محافظة شبوة، حيث قام أراد النقطة بالإبلاغ ومصادرة الأدبيات والسماح بمرور الوفد بعد ذلك.

 

وحيا المصدر الأمني أفراد الأمن على جهودهم التي يبذلونها في النقاط الأمنية وما يقومون به من حفظ الأمن وتأمين الطرقات، مؤكدا انه لن يتم التهاون مع كل من يسعى لإثارة الفوضى او اقلاق السكينة العامة بالمحافظة

 

وكان المجلس الانتقالي قد اختلق الأعذار في وقت سابق، بهدف تعليق مشاركته التي جرت قبل يومين مع الحكومة الشرعية، في العاصمة السعودية الرياض لاستكمال تنفيذ الشق الأمني والعسكري من اتفاق الرياض.

 

واتهم المتحدث باسم المجلس الانتقالي، علي الكثيري، في بيان نشره الموقع الإلكتروني، القوات الحكومية بمحافظة شبوة، باعتقال عددا من قياداته بينهم رئيس القيادة المحلية للمجلس بمحافظة حضرموت (جعفر أبو بكر، ونائبه حسن صالح العمودي، أثناء مرور هذه القيادات من نقطة أمنية بمحافظة شبوة وهو ما نفته الأجهزة الأمنية.  

 

وبعد مرور أكثر من عام ونصف على توقيع الاتفاق لم تطبق الترتيبات العسكرية والأمنية التي تضمنها الاتفاق، كما أن الترتيبات السياسية والاقتصادية لاتزال منقوصة بعد مغادرة الحكومة عدن نتيجة التصعيد الذي لجأ إليه الانتقالي المدعوم إماراتياً.

 


تعليقات
square-white المزيد في محلي